قاموس الكلمات العبرية الدارجة التي اخترقت الفصحى

سمادار العاني

كل لغة لها ديناميكية وتطرأ عليها تغيرات بين الحين والأخر، متأثرة بعوامل لا حصر لها ومنها مواكبة العصر والتجديدات والإختراعات. وتنعكس هذه الديناميكية في الفارق الموجود بين اللغة الفصحى واللغة العامية المتداولة بين أبناء الشعب الواحد، ولكن الواقع أثبت أنّ بعض العبارات العامية الشائعة بالعبرية نجحت بإختراق حاجز اللغة الفصحى وأمست جزءا من قاموسها.

إليكم عشر مقولات متداولة لدى الإسرائيليين:

* “خريج كلية الحياة” – إنسان حكيم استقى خبرته من دروس الحياة. غالبا ما تُستخدم العبارة لوصف أنسان بسيط لم يحصل على شهادة جامعية.
* “جعلهُ تلميذا” – لقنه درسا لن يُنسى.
* “قنبلة” – لقب لإمرأة جميلة وفائقة الجاذبية.

%d7%97%d7%a4%d7%a8%d7%90%d7%95%d7%99

* “كلمات من قاموس الصيدلة” – كلمات فصحى مستخدمة في الأدب لا تصلح للحديث الدارج
* “مُرفرف” /” طائر” – بمعزل عن الواقع
* “خسارة على وقتك” –قمة الإبداع والكمال بمعنى ان الموضوع لا يحتاج أي كلمة وصف إضافية.
* لا توجد أشياء من هذا القبيل” – خارج عن المألوف افضل ما يمكن ان تتوقعه
* “يعمل حفريات” / “حفراوي” – يُطوّل بالكلام ويتعمق بالتفاصيل
* “عايش في فيلم” – يعيش في عالم الخيال
* عقل صغير – هذا الوصف يطلق لمن ينفذ فقط الطلبات الموجهة إليه  (خلافا ل”عقل كبير” – الذي يعمل أكثر ممّا هو مطلوب منه)

تعليقات