سعوديون يشكرون إسرائيل بالعربية على تمنياتها بالفوز منتخبهم في المونديال

حصدت تمنيات وزارة الخارجية بالتوفيق للأخضر بالمونديال خلال لقائه مع روسيا بفيض من تغريدات الثناء باعتبارها لفتة غير مسبوقة سيما وأن ليس هناك علاقات دبلوماسية بين إسرائيل والسعودية

رصد مشاعر الحب السعودية لإسرائيل – مراسلنا عزت حامد

نشرت الخارجية الإسرائيلية على صفحتها في فيسبوك إسرائيل تتكلم بالعربية ومن حسابها على تويتر تهنئة بالفوز للفريق السعودي عشية المباراة مع روسيا في المونديال. نتوقف مع المميز من هذه التغريدات السعودية ومنها للكاتب السعودي الشهير عبد الحميد الحكيم الذي زار إسرائيل في السابق واعتبرها بادرة سلام لما تعكسه من آمال المجتمع الإسرائيلي:

المواطنون السعوديون

كما عبر الكثير من المواطنين السعوديين عن سعادتهم بالتمنيات الإسرائيلية، متمنين أن تمثل بداية لتعاون وثيق بين السعوديين و العرب بصورة عامة وبين ابناء عمومتهم من الإسرائيليين بصورة خاصة. وأعربت بعض من الحسابات السعودية عن أمنيتها أن يتحقق التعاون التقني والتكنولوجي بين العرب وإسرائيل خلال الفترة المقبلة. واشاد حساب محمد القحطاني بموقف إسرائيل المعادي لإيران الى جانب السعودية على عكس موقف عدد من الدول العربية على حد تعبيره.

السعوديون في الخارج

وكان لافتا أن الكثير من الشباب السعودي خاصة من المبتعثين أو العاملين في الخارج يشكرون وبصدق إسرائيل على هذا الهاشتاج، وقال حساب الدكتور محمد السعودي، الذي يعمل بالولايات المتحدة، والذي يعتبر أحد أبرز الحسابات السعودية عبر تويتر شكرا إسرائيل.

أما حساب محمد القحطاني السعودي الشهير فقال شكرا إسرائيل على تشجيع السعودية، وهي خطوة تأتي رغم عدم وجود علاقات ثنائية بين البلدين. وتمنى حساب القحطاني الشهير أن تعم أجواء التعايش والسلام بين إسرائيل والعرب بعيدا عن بعض من الدول العربية وإيران.

وعبر حساب توطين، وهو من الحسابات الشهيرة بالمملكة، عن سعادته بهذه البوست، موجها شكره لإسرائيل ومقدرا موقفها من السعوديين.

أما حساب خالد بن عبد الله فتمنى بدوره أن تكون هناك علاقات بين البلدين (السعودية وإسرائيل)، مشيرا إلى كلا من السعودية وإسرائيل يجمعهم مصير واحد.

أما الناشط ياسر العنزي فعبر عن شكره ودعمه للسعودية مع وضع أعلام لإسرائيل عبر حسابه، في خطوة جرئية من هذا الناشط.

وكان حساب عبد العزيز الجميعة أيضا وبدوره من الحسابات التي أشادت بهذا البوست، موجها شكره للاسرائيليين واصفا إياهم بأن أبناء العم وينحدرون من ذرية سيدنا يعقوب رضوان الله عليه.

وبالطبع كانت مشاعر الحب بين السعوديين والإسرائيليين ماثلة بالمونديال، وهو أمر يمكن ملاحظته مع متابعة الكثير من الحسابات الإسرائيلية التي يتواجد أصحابها بموسكو.

 

 

تعليقات