سبع عمارات إسرائيلية تجعلك مبهوراً بمنظرها

بضمن النماذج الجريئة من الهندسة المعمارية الإسرائيلية تبرز العمارة المجنونة من تصميم مهندس معماري إسرائيلي من أصول سورية. لا تفوت التعرف على مختلف الألوان الهندسية والتعبير عن رأيك فيها

  1. 1. “بيت الفقاعة”، مستوطنة نفيه دانيئيل (منطقة “غوش عتصيون”، إلى الجنوب الغرب من بيت لحم): كان المهندس المعماري وخبير التصميم الداخلي إفراييم أنري بافيي، وهو من مواليد فرنسا، قد صمم عام 2007 منزل أسرته الذي يضم 10 غرف و 4 طوابق.
  2. 2. “خلايا النحل”، حي راموت بولين، أورشليم القدس: لقد تولى المهندس المعماري الشهير تسفي هيكر الحائز على جائزة إسرائيل تصميم حي راموت بولين في شمال العاصمة أورشليم القدس على شكل شبكة كبيرة من الوحدات السكنية ذات الشكل الخماسي. وتم إنجاز مشروع بناء الحي عام 1975 ثم جرى توسيعه ليضم حالياً 720 شقة تتعرج مساراتها لتحيط بساحات داخلية.
  3. 3. “العمارة اللولبية”، مدينة رمات غان (المحاذية لتل أبيب): يأتي هذا المشروع المميز أيضاً ضمن الإنتاج الغزير للمهندس المعماري تسفي هيكر الذي ذاع صيته عالمياً. وقد استمرت فترة إنشاء هذه العمارة الملتوية على مدى 5 سنوات ما بين 1984-1989. وتضم مكونات العمارة الزجاج الوردي وقطع الحجارة والصفيح المموّج والمرايا التي تعكس ساحة العمارة الداخلية والبيئة المحيطة بها. ووصف هيكر “العمارة اللولبية”، التي نال بفضلها جائزة راقية للهندسة المعمارية عام 1999، بأنها شبيهة ببرج بابل العصري.

    1. 4. “العمارة المجنونة”، تل أبيب: كان المهندس المعماري السوري المولد ليئون غايغنبت قد تولى تصميم هذه العمارة السكنية المترامية الحداثية المؤلفة من 9 طوابق التي تم الانتهاء من بنائها عام 1985. وتتميز العمارة بتغطية جناحها المتّجه إلى شاطئ تل أبيب بمكونات مختلفة مثل الحصى والأصداف والرمل والأشجار والنباتات الطبيعية. أما واجهة العمارة فتأتي على شكل “فريسكو” من النحاس والباطون. ووصف المهندس المعماري نفسه حالة التناقض هذه بأنها تعكس “الشرق والغرب، والرجولي والنسائي، والمعدني والطبيعي”.
    2. 5. “العمارة المطلّة على الكورنيش”، تل أبيب: كان أستاذ الهندسة المعمارية من جامعة تل أبيب تسفي هرئيل قد صمم بنفسه منزله المترامي الحداثية الذي يتحدى الجاذبية ويحاذي شاطئ البحر المتوسط. غير أن هذه العمارة المؤلفة من 4 طوابق لما كان لها أن تتجاوز الخيال، إذ كان هرئيل قد رسم ملامحها في مقال نشره في ثمانينات القرن الماضي في إحدى الصحف حول النهضة الثقافية والفنية في تل أبيب. وشاءت الأقدار أن يكون أحد رواد الأعمال المحليين قد شغف بهذا التصميم الشاذ وقرر بعث الحياة فيه. ويشار إلى أنه يمكن مشاهدة البحر المتوسط من جميع غرف الشقق السبع التي تضمها العمارة.
    3. 6. “برج الشراع”، حيفا: إن هذا المجمع للمكاتب الحكومية صُمم بقصد استحضار صورة قارب عملاق مع أشرعة مضخّمة. ودرج السكان المحليون في حيفا على تسمية العمارة بـ”الصاروخ” كون منظرها يوحي بأنها مقبلة على الانطلاق نحو الفضاء الخارجي. وقامت المهندسة المعمارية دينا عمار بتصميم البرج الذي أنجِز بناؤه يوم 28 من شهر فبراير شباط 2002، علماً بأنه أدرِج على قائمة ناطحات السحاب الـ10 الأفضل في ذلك العام وفق تصنيف موقع Emporis.com. وتمت تغطية جدران “برج الشراع” المؤلف من 29 طابقاً فوق الأرض بالإضافة إلى 3 طوابق تحت الأرض بالألومينيوم والزجاج. ويبلغ طول البرج (إذا تم احتساب الهوائيات على سطحه) 152.5 متر ما يجعله أطول ناطحة سحاب في حيفا.

  1. 7. مجمَّع فنادق “هيرودس” في إيلات: إن المجمَّع التابع لشبكة “هيرودس” في مدينة إيلات السياحية المطلة على البحر الأحمر في أقصى جنوب البلاد هو من بنات أفكار صاحبه رائد الأعمال المهندس المعماري والبحار يؤاف إغرا. ويشار إلى أن المجمَّع المذكور هو الأول من نوعه الذي يجري تصميمه في إسرائيل لإبراز موضوع معيَّن أسوةً بفنادق مماثلة في مدينة لاس فيغاس الأميركية. ويتميز مشروع بناء المجمع، الذي بلغت كلفته 140 مليون دولار، بتصميم الأقواس والأبراج والقباب والعواميد ذات المنظر التاريخي التي ترمز إلى سبع حضارات قديمة كان لها بالغ الأثر على المنطقة ألا وهي المصرية الفرعونية، والنبطية، والإغريقية، والرومانية، والأيوبية الإسلامية، والبريطانية، والإسرائيلية. وكان إغرا قد أشرف بنفسه على أدق تفاصيل المشروع وصولاً إلى اختيار مقابض الأبواب. وقد تم افتتاح المجمَّع الذي يضم 3 فنادق عام 1999.

حقوق الصور: يواف إيغرا وهنري بافي

تعليقات