11 حقيقة عن المتساه – رقائق عيد الفصح

محظور على اليهود في شتى انحاء العالم تناول الخبز ومشتقاته خلال عيد الفصح لكنهم يتناولون البديل من العجين غير المختمر. اليكم اهم مزاياها

1. المتساه عبارة عن خبز مفرود يحتل الصدارة كوجبة يتناولها اليهود في عيد الفصح ووفقًا للتقاليد، يحظر أكل العجين المخمر – الخبز المخمر أو الكوكيز أو الكعك – أثناء عطلة عيد الفصح ويستعاض عنها بتناول المتساه وهو عبارة عن خبز مفرود غير مخمر.

2. ووفقًا لما جاء بالتوراة، فقد كان بني إسرائيل على عجلة من أمرهم لمغادرة أرض فرعون، ولم يكن بإمكانهم الانتظار حتى تختمر العجين بل أخذوا خبزًا غير مختمر. وعلى الرغم من وجود التكنولوجيا التي سهلت من عملية خبز العجين بسرعة، إلا أن التقاليد كانت لها الأسبقية، حيث لا يزال اليهود يتناولون المتساه لإحياء ذكرى خروج اليهود من مصرعلى عجل.

3. وفي التوراة، تعرف المتساه أيضًا ’’بخبز الفقراء‘‘ و’’خبز الضيق‘‘.

4. وكان يتم إعداد المتساه في أقل من 18 دقيقة وتصير شاميتز. يقدم تناول المتساه إشادة رمزية لليهود الذين لم يكن لديهم 18 دقيقة للانتظار قبل الفرار من فرعون.

5. يحتوي كل مربع من الآلة العادية التي تصنع المتساه على 111 سعر حراري. وتحتوي الكرة الواحدة من المتساه على 46 سعر حراري (كندل في يديشية).

 

Matzah_balls

كرة متساه. تصوير: SoulSkorpionويكيمديا

6. وفي الوقت الذي يتناول فيه اليهود هذه المقرمشات، والرقائق التي تشبه الخبز المفرود طوال عطلة عيد الفصح، تعتبر المتساه أكثر الأكلات الشعبية بين باقي السكان. وتنتج الشركات الآن متساه ذات نكهة ومتساه متبلة ومتساه مغطاة بالشوكولاتة وغيرها من الأصناف.

7. 1838: وقد اخترع الفرنسي إسحاق سنجر أول آلة دوارة للعجين. ولم يكن الحاخامات مؤيدين لهذا الاختراع، إلا أنه لقي قبولًا في نهاية المطاف.

8. 2008: وفي مسابقة هذا العام، تناول بطل المسابقة جوي كستنائي 78 كرة متساه في ثماني دقائق، وذلك وفقًا للاتحاد الدولي للأكل التنافسية.

9. 2010: أنشأ الشيف جون ويرتيز هذا العام من بلدة شولومو، تكوسون بأريزونا، أكبر كرة متساه في العالم (كندل في يديشية). تتكون مونستروستي وزن 193 كجم من أكثر من 1000 بيضة و 57 كجم من المتساه (متساه مطحونة ناعمة) و 11 كجم من (الدهون) و 9 كجم من نشا البطاطس.

10. أفيكومان: وخلال تناول وجبة سيدر (ليلة) عيد الفصح، يتم تناول وجبة الأفيكومان وهي عبارة عن نصف قطعة من المتساه يتم تقسيمها قبل البدء في طقوس عيد الفصح ثم توضع جانبًا ليتم تناولها بعد العشاء. وجرى العرف على إخفاء الأفيكومان والإتيان بالأطفال ليبحثوا عنها. وحيث أنه بتناول الأفيكومان ينتهي الاحتفال بعيد الفصح، ويتم تشجيع الأطفال على تبادل الأفيكومان مقابل الهدايا والشمع.

11. واليوم، ترسل المصانع الإسرائيلية المتخصصة في عمل المتساه كل ما هو صالح لعمل متساه عيد الفصح إلى أكثر من 50 دولة حول العالم.

عيد فصح سعيد!

مصدر الصورة الرئيسية Jonathunder / ويكيمديا

تعليقات