الشنيتسل الإسرائيلي يستحوذ على قلوب الامريكيين

الطعام الأكثر شعبية بين أطفال إسرائيل – الشنيتسل – يحوز على إعجاب الأمريكيين كبارا وصغارا! فما سر هذا النجاح؟

يتم إعداد الشنيتسل المقلي الذهبي اللون بأساليب شتى، ولكن شنيتسل الدجاج بالذات يتصدر قوائم الطعام في الولايات المتحدة. ويعتقد خبراء التغذية والطعام بأن شنيتسل الدجاج كان يهود أوروبا الشرقية أول من تناولوه، إذ كان هؤلاء يبحثون عن لحم حلال وفي متناول اليد بديلا عن شنيتسل الخنزير المحرم في الديانة اليهودية والذي يتناوله المسيحيون. وفي بدايات القرن التاسع عشر أورده القادمون اليهود من ألمانيا والنمسا إلى إسرائيل، فحل في صدارة وجبات الغداء والعشاء لكونه سهل المنال والإعداد.

ويفيد تقرير لمجلة TABLET بأن الشنيتسل أصبح اليوم شائعا في جميع أنحاء إسرائيل وطعاما شعبيا عند اليهود والعرب على حد سواء، وخير مثال على الأطعمة التي “تأسرلت”، حيث يمكن شراؤه من محلات السوبرماركت، وأدرجته 40% من الأسر الإسرائيلية في المركز الأول على قائمة الأطعمة التي تتضمنها الوجبات العائلية، وذلك في استطلاع أجراه معهد “براندمان” هذا العام. كما أصبح شائعا في مجال “الطعام السريع” الإسرائيلي، حيث يباع إلى جانب الفلافل و”الصبيح” داخل رغيف الخبز العربي أو الباجيت الفرنسي مع الحمص والخضار.

وكان نجاح شنيتسل الدجاج في أمريكا مجرد مسألة وقت، ومن المطاعم التي تقدمه مطعم “شعيا” في نيو أورلينز لصاحبها ألون شعيا الإسرائيلي الذي هاجرت عائلته إلى الولايات المتحدة وهو في الرابعة من العمر. ويروي أن والدته وجدته كانتا تعدان الشنيتسل يوميا وهما لا تزالان في إسرائيل، لذلك أصبح لهذا الطعام عنده سمة من الحنين إلى الوطن. ويضيف أنه يعده متبلا بالبقدونس والليمون مثل أمه تماما، وأن الإسرائيليين اليمنيي الأصل أصبحوا يعدونه بالسمسم والحوايج، وكلما يزور إسرائيل يشمل الشنيتسل في برنامج زيارته. ويشير ألون إلى أن الشنيتسل المقدم في مطعمه مستوحى من نوستالجيا الطفولة من جهة ومن التغيرات الأخيرة في “موضة” الخبز من جهة أخرى، حيث يتألف الساندويش من صمونة ويضاف إليه المايونيز والهريسة والمخللات.

وأخذ الشنيتسل يستحوذ على إعجاب النيويوركيين أيضا، حيث يقول “شمعون مامان” الإسرائيلي الذي هاجر إلى نيويورك قبل عشرين عاما وأصبح يملك مطعما في “التفاحة الكبرى”، إن “الشنيتسل هو طعام الطفولة لجميع الأطفال الإسرائيليين”، مضيفا أن ثمة زبائن يزورون المطعم لمجرد أكل الشنيتسل. وفي لوس أنجلس يقدم مطعم Schnitzly ما لا يقل عن ثمانية أنواع من الشنيتسل مصنوعة كلها من اللحم الحلال. وتقول المالكة، “يفعات ليفي” إن العملاء هم من اليهود الأمريكيين والإسرائيليين والعديد من الطلبة الجامعيين الشباب الذين يشعرون بالجوع في ساعات الليل المتأخرة.

حقوق التصوير: mteson Marcelo Teson Los Angeles, CA, USA (Flickr) [CC BY 2.0], via Wikimedia Commons

تعليقات